اللهمّ عرّفني نفسك، فإنّك إنْ لم تعرّفني نفسَك لمْ أعرف نبيّك، اللهمّ عرّفني رسولك، فإنّك إنْ لم تعرّفني رسولك لم أعرفْ حجّتك، اللهمّ عرّفني حجّتك، فإنّك إنْ لم تعرّفني حجّتك ضلَلتُ عن ديني

✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

"وَأَمَّا بِنِعْمَةِ رَبِّكَ فَحَدِّثْ"

المشرف: أنوار فاطمة الزهراء

صورة العضو الرمزية
أنوار فاطمة الزهراء
المدير الإداري
مشاركات: 49733
اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 1:36 pm
الجنس: فاطمية

✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة أنوار فاطمة الزهراء »

ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»!
إلهِي إنْ كانَ النَّدَمُ عَلَى الذَّنْب تَوْبَةً، فَإنِّي وَعِزَّتِكَ مِنَ النَّادِمِينَ
يُنقل أن امرأة فاسقة كانت تسمى «شعوانة»، وكانت معروفة بالفسق والمعصية، وكانت في أحد الأيام تمشي مع خدمها، وإذا بصوت بكاء يخرج من منزلٍ، فتعجبت من ذلك، فأرسلت خادمتها لتأتي لها بالخبر، فذهبت الخادمة إلا أنها لم ترجع! فأرسلت خادمة ثانية فذهبت ولم ترجع أيضاً! ثم أرسلت الثالثة وقالت لها: اذهبي ولكن يجب عليك أن ترجعي بسرعة، فذهبت الخادمة ورجعت وهي تبكي وتقول لـ«شعوانة»: سيّدتي ما هذا بمجلس بكاءٍ على الأموات، إنه مجلس بكاء على الأحياء!! فهناك واعظٌ يعظُ الناس ويذكّرهم بالآخرة وجهنم والنار، ويدعوهم إلى التوبة قبل الممات .. فقررت «شعوانة» أن ترى هذا المجلس بعينها، فلمّا دخلت رأت كيف أن الناس تبكي على ذنوبها ومعاصيها، فتأثرت وقررت أن تتوب فتوجهت إلى الواعظ وقالت له: أنا امرأة عاصية فهل لي من توبة؟ فقال لها: نعم. فقالت له: لكن ذنوبي عظيمة! فقال لها: إن تبت يقبل الله توبتك. فقالت له: لكن لا أحد جاء بمثل ما جئتُ به من معاصي، فهل لي من توبة؟!
فقال لها: يتوب الله عليك ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! فبكت وقالت: أنا «شعوانة»!!
فتابت «شعوانة» توبةً نصوحة، وأدّت ما عليها من واجبات، وقضت ما فاتها من فروض، واشتغلت بالعبادة والبكاء حتى صارت من العابدات البكّاءات، وفي أحد الأيام وبينما كانت تنظر إلى المرآة شاهدت كيف نحل جسمها، فقالت: آه من نار جهنم وكيف يتحمل هذا الجسم العذاب؟! فسمعت صوتاً يقول لها: أنتِ من أهل الجنة ..


واجعل ندمي على ما وقعت فيه من الزلات، وعزمي على ترك ما يعرض لي من السيئات، توبةً توجب لي محبتك يا محب التوابين
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
صورة العضو الرمزية
عاشق الحسن والحسين
مـشــرف
مشاركات: 13716
اشترك في: الاثنين أغسطس 01, 2011 2:03 pm

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة عاشق الحسن والحسين »

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
السلام على الحسين و على علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين
السلام على ساقي عطاشى كربلاء أبا الفضل العباس ورحمة الله وبركاته 

اَلسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ 
بارك الله فيكِ وجزاكِ الله خير الجزاء أختي على هذا الطرح المبارك 
اسأل الله تعالى أن يحفظكم ويقضي جميع حوائجكم بحق النبي المصطفى وعترته الأطهار عليهم السلام
صورة العضو الرمزية
أنوار فاطمة الزهراء
المدير الإداري
مشاركات: 49733
اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 1:36 pm
الجنس: فاطمية

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة أنوار فاطمة الزهراء »

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
جزاك الله خيرا أخي على المرور
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
صورة العضو الرمزية
أنوار فاطمة الزهراء
المدير الإداري
مشاركات: 49733
اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 1:36 pm
الجنس: فاطمية

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة أنوار فاطمة الزهراء »

اللهم صل على محمد وال محمد الابرار الاخيار
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
صورة العضو الرمزية
الفردوس المحمدي
نائب المدير الإداري
مشاركات: 15002
اشترك في: الاثنين سبتمبر 13, 2010 9:00 pm
مكان: مع محمد وآل محمد (عليهم السلام)

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة الفردوس المحمدي »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك أعدائهم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

سلمت أناملكم
جزاكم الله خيرا على هذا الطرح القيم
وفقكم الله بتوفيق وسداد آل البيت عليهم السلام

في رعاية الله تعالى وحفظه..
إلهي ... أنت كما أحب فاجعلني كما تحب
صورة العضو الرمزية
فدك فاطمة الزهراء
مـديـرة المنبر الفاطمي
مشاركات: 14633
اشترك في: الاثنين يونيو 02, 2008 4:58 am
مكان: فـ الزهراء ـدك

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة فدك فاطمة الزهراء »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بارك الله في طرحكم المبارك
نسأل الله تعالى أن يحفظكم ويرزقكم خير الدارين وشيعة محمد وآل محمد بحق محمد وآل محمد
فـ الزهراء ـدك

فَإِنَّ مَعَ الْعُسْرِ يُسْرًا
صورة العضو الرمزية
العقيلة الكبرى
فـاطـمـيـة
مشاركات: 402
اشترك في: الأربعاء ديسمبر 02, 2009 1:56 am

Re: ✥ ولو كانت ذنوبك كذنوب «شعوانة»! ✥

مشاركة بواسطة العقيلة الكبرى »

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
اللهم صل على محمد وعلى آل محمد
جزاكم الله خير الجزاء
طرح مبارك

العودة إلى ”روضـة الإبتهال والتضرع الى الله تعالى“