اللهمّ عرّفني نفسك، فإنّك إنْ لم تعرّفني نفسَك لمْ أعرف نبيّك، اللهمّ عرّفني رسولك، فإنّك إنْ لم تعرّفني رسولك لم أعرفْ حجّتك، اللهمّ عرّفني حجّتك، فإنّك إنْ لم تعرّفني حجّتك ضلَلتُ عن ديني

مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

المشرف: يالثارات الزهراء

صورة العضو الرمزية
جنة المتقين
فـاطـمـيـة
مشاركات: 2842
اشترك في: الثلاثاء مارس 17, 2009 5:42 pm

مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة جنة المتقين »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم

نقل آية الله العظمى النجفي المرعشي (رحمه الله): أن عالماً زاهداً في أيام الشيخ عبد الكريم الحائري اسمه الشيخ حسين ، المعروف بالشيخ ( أرده شيره )، كان يعيش وحيداً في مدينة قم المقدسة، وينام أينما حلّ به مقام، ولايهمّه فقره، وكان أكله كأكل أفقر الفقراء، وبكلمة كان الشيخ تاركاً للدنيا بهذا المعنى.

فذات ليلة في الشتاء و بعد طول عبادة نام في حجرة مقبرة المرحوم ميرزا القمي في مقبرة (شيخان) ـ قرب حرم السيدة معصومة عليها السلام ـ فاستيقظ في الصباح و أراد أن يخرج ليتوضأ لصلاة الصبح فكان الباب لاينفتح بسبب كثافة الثلوج المتجمّعة خلفه، فمهما حاول لم يتحرك الباب ، فتحيّر كيف يصلي بلاوضوء و كان لايمكنه التيمم، ربما لعدم وجود ما يصح عليه التيمم هناك.

استمر في حيرته حتى اقترب وقت طلوع الشمس فلكيلا تقضى صلاته قام و صلَّى الصبح من دون وضوء و لاتيمّم ، ثم رفع يديه الى السماء و قال (مازحاً مع الله تعالى): الهي حتى الآن كلّ ما أعطيتني قبلتُه منك ولم أردّ، أعطيتني خبزاً مع جبن فقبلته، وأعطيتني خبزاً مع (عجينة سمسم) فشكرتك، وأعطيتني خبزاً خالياً فقبلته ايضاً! فالآن أنا اعطيك صلاة بلاوضوء و لاتيمم ، فاقبلها ولايؤاخذني بها يوم القيامة!

يقول أحد اصدقاء الشيخ بعد مدّة من وفاة الشيخ رأيته في المنام سألته: كيف عاملك الله يا شيخ؟

فأجاب: لقد غفر الله لي بتلك الصلاة فقط.
ليس أحب إلى الله من مؤمن تائب ,,, ومؤمنة تائبة
صورة العضو الرمزية
عشقِي الأبدي هو الله
عضو موقوف
مشاركات: 49213
اشترك في: السبت أكتوبر 04, 2008 5:03 pm
مكان: في قلب منتداي الحبيب

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة عشقِي الأبدي هو الله »

بسْــمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمّـَدٍ وآلِ مُحَمّـَدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهّـِلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُمْ


أحسنتم كثيرا و رحم الله والديكِ اختي الكريمة على الطرح الرائع

جزاكِ الله الف خير.
( حسبي الله ونعم الوكيل )
صورة العضو الرمزية
أيمان الزهراء
عضو موقوف
مشاركات: 5924
اشترك في: الخميس نوفمبر 12, 2009 3:55 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة أيمان الزهراء »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
أختي الكريمة
أحسنت ، بارك الله فيك
المرأة تكلف بأكمالها تسع سنوات
صورة العضو الرمزية
أنوار فاطمة الزهراء
المدير الإداري
مشاركات: 49743
اشترك في: الثلاثاء سبتمبر 23, 2008 1:36 pm
الجنس: فاطمية

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة أنوار فاطمة الزهراء »

بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ

ياغياث المستغيثين أغثني بغريب خراسان عَلِيَّ بْنَ مُوسى الرضا أدركني
سبحان الله
ما أرحمك يارب .. كانت صلاة مخلص ودعوة انسان كلها يقين
لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين
صورة العضو الرمزية
خادمة خدام الحسين(ع)
فـاطـمـيـة
مشاركات: 33196
اشترك في: السبت أغسطس 15, 2009 6:47 pm
مكان: قلب هجــر الحبيبة

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة خادمة خدام الحسين(ع) »

اللهم صل على محمد وآل محمد و عجل فرجهم و اهلك اعداءهم يا كريم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أختي الكريمة / جنة المتقين
جزاكِ الله خير الجزاء
في ميزان حسناتكِ إن شاء الله تعالى

دمتِ سالمة
[align=]يا غياث المستغيثين أغثني بـ قالع باب خيبر علي بن أبي طالب أدركني[/align]
صورة العضو الرمزية
مسكِ النبي الهَادي
فـاطـمـيـة
مشاركات: 21539
اشترك في: الاثنين يوليو 13, 2009 10:32 pm
مكان: حيثُ يكون المهدي أنا معهـ

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة مسكِ النبي الهَادي »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
احسنت بارك الله فيك طرح جدا جمييييييييييل
موفقه لكل خير
تحياتي
مسك النبي الهادي
صورة
صورة العضو الرمزية
سفير السلالة الهاشمية
فــاطــمــي
مشاركات: 2040
اشترك في: الخميس يونيو 04, 2009 11:57 am

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة سفير السلالة الهاشمية »

أختي الكريمة

المشرفة جنة اليقين

موضوع طيب أسعد الله قلبك

تحياتي

السفير
أيها النائمون تحت التراب ملائكة الغيب قادمون حاملين معهم قلب الهارب إلى المجهول
صورة العضو الرمزية
دماء الزهراء
فـاطـمـيـة
مشاركات: 43141
اشترك في: الخميس يناير 07, 2010 9:08 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة دماء الزهراء »

بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

صورة

صورة

صورة


دعواتي لكم بالتوفيق وقضاء الحوائج كلمح البصر
يقول الإمام الصادق(ع)"العامل بالظّلم والرَّاضي به والمعين له شركاء ثلاثتهم"
صورة العضو الرمزية
يامولاي ياعلي
فـاطـمـيـة
مشاركات: 571
اشترك في: الخميس نوفمبر 26, 2009 10:45 pm
مكان: جنة الإمام علي(ع)

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة يامولاي ياعلي »

اللهم صل على محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين
بااااااارك الله فيكم
وجزآآآكم الف خير
نــادِ عليـاً مظهر العجائب تجده عونـاً لك في النوائب
كل هم وغم سينجلي بولايتك ياعلي ياعلي ياعلي
صورة العضو الرمزية
جنة المتقين
فـاطـمـيـة
مشاركات: 2842
اشترك في: الثلاثاء مارس 17, 2009 5:42 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة جنة المتقين »

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم

أحبائي أشكركم على المرور والتعقيب الكريمين
اسعد الله قلوبكم جميعاً
ليس أحب إلى الله من مؤمن تائب ,,, ومؤمنة تائبة
صورة العضو الرمزية
شجـون الزهـراء
فـاطـمـيـة
مشاركات: 27275
اشترك في: الاثنين يناير 26, 2009 6:25 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة شجـون الزهـراء »


اللهم صل على محمد وآل محمد الأبرار الأخيار ..
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
أختي الكريمــة
شكرا جزيلا لكِ على هذا الطرح , بارك الله فيكِ .
اللهم صل على محمد وآل محمد .

صورة
صورة العضو الرمزية
جنة المتقين
فـاطـمـيـة
مشاركات: 2842
اشترك في: الثلاثاء مارس 17, 2009 5:42 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة جنة المتقين »

اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم يا كريم

أختي الكريمة شجون الزهراء

جزاكِ الله خيراً على المرور والتعقيب
موفقة
[/align]
ليس أحب إلى الله من مؤمن تائب ,,, ومؤمنة تائبة
صورة العضو الرمزية
عاشق الحسن والحسين
مـشــرف
مشاركات: 13718
اشترك في: الاثنين أغسطس 01, 2011 2:03 pm

Re: مزاحٌ مع ( اللهِ ) تعالى !

مشاركة بواسطة عاشق الحسن والحسين »

بِسْمِ اللّهِ الرَّحْمـَنِ الرَّحِيمِ
اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ وآلِ مُحَمَّدٍ وعَجِّلْ فَرَجَهُمْ وسَهِّلْ مَخْرَجَهُمْ والعَنْ أعْدَاءَهُم
السلام على الحسين و على علي بن الحسين وعلى أولاد الحسين وعلى أصحاب الحسين
السلام على ساقي عطاشى كربلاء أبا الفضل العباس ورحمة الله وبركاته 

اَلسَّلامُ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ 
بارك الله فيكِ وجزاكِ الله خير الجزاء أختي على هذا الطرح المبارك 
اسأل الله تعالى أن يحفظكم ويقضي جميع حوائجكم بحق النبي المصطفى وعترته الأطهار عليهم السلام

العودة إلى ”روضة العلم و العلماء“